أفضل مواقع الغوص في العالم

أفضل مواقع الغوص في العالم

شاركها
كوزوميل

مواقع الغوص في العالم متنوعة وكثيرة، تختلف كل منها بحسب المحيط الطبيعي، من أنظمة بيئية مختلفة وتنوع إحيائي بحري يتميز من بقعة لأخرى، كما تنفرد كل منها بمناخات ذات عوامل معينة تميزها نباتات مائية فريدة، وتعد بعضها محميات تضم حيوانات نادرة تعيش تحت سطح البحر في أماكن تتمتع بسحر وجمال غريبين، وتعد مواقع الغوص التالية من بين الأفضل في العالم.

بالاو

بالاوبالاو مجموعة جزر تقع في المحيط الهادي على بعد 800 كم شرق الفلبين، تتكون من حوالي 300 جزيرة متفرقة، وتمتد شواطئها على مسافة 1500 كم تقريباً، وقد اشتهرت هذه الجزر على مدار السنوات بمواقع الغوص القريبة من حطام السفن الغارقة، كما تضم منطقة شاسعة من الشعاب المرجانية تحتوي على ما يزيد عن 1000 نوع من الأسماك المختلفة الأنواع والألوان، والعديد من أنواع الحياة البرية تحت الماء، من النباتات والكائنات الغريبة، ومن أسماك استوائية وسلاحف، والكثير من الكائنات المدهشة الأخرى، مما جعلها وجهة سياحية رائعة للغوص تستضيف أكثر من 50 ألف سائح سنوياً.

جزر غالاباغوس

جزر غالاباغوسهو أرخبيل يقع قبالة ساحل الإكوادور ويتكون من 13 جزيرة بركانية كبيرة و6 جزر أصغر حجماً، وتبقى من أفضل الأماكن لخوض مغامرات تحت الماء، إذ يمكن عند زيارة هذه الجزر مشاهدة الكثير من مخلوقات الحياة البرية إضافة إلى المائية أثناء الغوص، إذ تزخر بكثرة الأنواع البحرية المستوطنة فيها، مثل السلحفاة العملاقة وسرطانات البحر القرمزية التي تشبه الفصائل التي تعيش في المحيط الأطلسي، ذلك أن المنطقة ثرية بالكائنات الجميلة خاصة في أعماق البحر، مما يجعل من الغوص فيها تجربة متميزة تلقى اهتماماً كبيراً من السياح.

الحيد المرجاني العظيم في أستراليا

الحيد المرجاني العظيم في أستراليايقع هذا الحيد بالقرب من ولاية كوينزلاند بشمال أستراليا ويمتد لمسافة 2300 كيلومتر، ويعد أحد أهم مواقع الغوص في العالم، حيث إنه تشكيل ضخم من الشعاب المرجانية التي تمثل موطناً لعدد كبيرٍ من الأحياء البحرية من الحيوانات والنباتات، إذ يضم أكثر من 350 نوع من المرجان التي تشكل موطناً لعدد كبير من الكائنات المائية التي تتميز بأشكالها وألوانها الجميلة، ويعد الحيد من أجمل الأماكن لممارسة رياضة الغوص، إذ لطالما استقبل السياح الراغبين في الاستمتاع بأكثر أماكن العالم اكتظاظاً بالحيوانات البحرية، كما قد اخُتير كموقع للتراث العالمي عام 1981.

كوزوميل

كوزوميلهي جزيرة تابعة للمكسيك تقع في البحر الكاريبي، تعتبر وجهة سياحية شعبية وإحدى أفضل الأماكن لممارسة الغوص، إذ تضم عدداً كبيراً من أفضل المنتجعات السياحية الجميلة التي يزورها هواة ومحترفي الغوص بأعداد كبيرة، كونها تحتوي على 19 نوع من الشعاب المرجانية المختلفة والكهوف البحرية، والتي يمكن اكتشافها عن طريق الغوص لأعماق كبيرة نسبياً تحتاج لتدريب تقدمه تلك المنتجعات. وإضافة إلى ما تشمله مناطق الغوص هذه من كائنات بحرية متنوعة، تضم كذلك معالم جذب تحت المياه أبرزها تمثال كبير على عمق 17 متراً. ويبقى موقع “بالانكار ريف” في الطرف الجنوبي الغربي من الأفضل في الجزيرة.

جزيرة كوكوس بكوستاريكا

جزيرة كوكوس بكوستاريكاتقع في المحيط الهادئ على بعد 300 ميلاً إلى الجنوب الغربي من ساحل كابو بلانكو الكوستاريكي، وتأوي أكثر من 27 نوعاً من الأسماك، بما في ذلك سمك الخفاش ذات الشفاه الحمراء الغريبة، وأسماك القرش المطرقة والدلافين وسمك الأنقليس موراي العملاقة، وسمكة الزعنفة الشراعية وأسماك القرش الحريري وأسماك قرش رأس الفضة والأخطبوط. وتضم كوستاريكا على العموم بعضاً من أكثر المحيطات البيئية تنوعاً في العالم، وتحتوي على أجمل الأماكن لممارسة الغوص، بما فيها من تشكيلات صخرية بركانية تحت الماء والشعاب المرجانية الصلبة والمحميات البيولوجية، وتعد جزيرة كوكوس من أفضل هذه الأماكن لممارسة الغوص مع أسماك القرش والحيتان الكبيرة.

جزر كايمان

جزر كايمانهي إقليم تابع لبريطانيا يقع في غرب البحر الكاريبي ويتشكل من جزر كايمان العظمى وكايمان براك وكايمان الصغرى، وتعد هذه الجزر إحدى الوجهات السياحية البارزة في العالم للغوص إذ تستقبل أكثر من 100 رحلة غوص في السنة، يستمتع خلالها الزوار بتنوع الحياة البحرية التي تعج بها الشعاب المرجانية المختلفة في المنطقة، وإضافة إلى الكائنات البحرية العديدة هنالك أيضاً سفينتان غارقتان مقابل جزيرة كايمان براك، والكثير من حطام السفن قبالة ساحل كايمان العظمى.

جزر المالديف

جزر المالديفتقع في قارة آسيا في المحيط الهندي وتتشكل من ست وعشرين من الجزر المرجانية، وتعد من أهم الوجهات السياحية لهواة الفعاليات البحرية على العموم، إضافة إلى كونها مثاليّة لمحبي الغوص، إذ تحتوي على الكثير من النباتات والحيوانات الغريبة التي تشكل نظام الأحياء البحرية في الشعاب المرجانية الجميلة في المنطقة، والتي تزخر بأنواع رائعة من الأسماك مثل الواهو والتونة وأسماك تريفالي وأسماك القرش والحيتان وثعبان البحر والسلاحف والبراكودا والسمك الببغائي.

بابوا

بابوايجد المسافر إلى بابوا، وهي إحدى مقاطعات إندونيسيا، وبابوا الغربية والتي تغطي كامل شبه جزيرة رأس الطائر والجزر المحيطة بها عدداً من المواقع الفريدة التي تضم عوالماً جميلة في أعماق البحار، ومساحات شاسعة من الشعاب المرجانية الكثيفة التي تنعم بمختلف أنواع الكائنات البحرية الغربية، هذا بالإضافة إلى حطام السفن الغارقة منذ الحرب العالمية الثانية. وتبقى جزر راجا أمبات مكاناً شهيراً للغوص حيث يعيش بها أكثر من 75٪ من جميع الأسماك المعروفة، علاوة على كونه موقع الغوص الأمثل نظراً الى سهولة الوصول إلى الشعاب المرجانية.

محمية رأس محمد

محمية رأس محمدهي محمية بحرية مصرية تقع في جنوب سيناء على بعد 12 كيلومتر من شرم الشيخ، وتفصل الجدران الصخرية الطبيعية للحافة الشرقية للمحمية بينها وبين خليج العقبة، وتحيط بها الشعاب المرجانية المتنوعة الأشكال والألوان من كافة جوانبها البحرية وتشكل تكوينا فريداً يؤثر بشكلٍ كبيرٍ على الحياة الطبيعية بالمنطقة والتي تزخر بالأسماك الملونة والأحياء المائية النادرة، مما يجعل منها إحدى أفضل المحميات الطبيعية في العالم العربي، بل ومكاناً سياحياً رائعاً لممارسة رياضة الغوص.

جزر فرسان الفقراء، نيوزيلندا

جزر فرسان الفقراء، نيوزيلنداهي مجموعة من الجزر قبالة الساحل الشرقي لمنطقة نورثلاند في الجزيرة الشمالية في نيوزيلندا، وتضم محمية تعتبر إحدى المعالم السياحية البحرية للبلد على بعد حوالي 23 كم من ساحل توتوكاكا، كما تعد كذلك من إحدى أفضل عشرة مواقع للغوص في العالم بفضل التيارات الدافئة التي تعرفها والرؤية الواضحة فيها. وتنتشر قوارب الغوص في أكثر من خمسين موقعاً تنعم بأكثر أنواع الحياة البحرية تنوعاً، بما في ذلك الأنواع شبه الاستوائية، كما تزخر كذلك بغابات الطحالب المليئة بأسماك قوس قزح وسرطان البحر والمحار.

لا تعليقات

اترك تعليق