السياحة في كولكاتا

كيمون أتشهو! (التحيّة بالبنغالية)

ما أن تذكر اسم كولكاتا حتى يتبادر إلى الذهن صور العربات التي يجرها الناس، قاطعين بها الطرقات المتعرجة والشوارع المكتظة بالناس والباعة الذين ينادون من يشتري بضاعتهم. ولكن بعيداً عن هذا الفقر والفوضى الظاهرة، هناك الكثير مما تعِد كولكاتا زوارها به! 
تقع كولكاتا التي كانت ذات يوم عاصمة الهند البريطانية في بنغال الغربية حيث تعد عاصمة هذه الأخيرة أيضاً. تستمد المدينة الحياة من نهر هوغلي،وتفخر ثقافتها وإرثها الإنساني العريق بفضل الشخصيات المرموقة الأشهر على مستوى البلاد التي ولدت وترعرعت بين أحضانها.
رحلة واحدة إلى هذه المدينة الصاخبة كفيلة بجعلك تحبس أنفاسك للمفاجآت والصدمات التي تنتظرك، فحياتها النشيطة وأماكن الجذب السياحية التي لا تعد ولا تحصى في مدينة السعادة هذه لن تخذلك. ليس هذا وحسب، بل إن المدينة تجمع بين الأحياء الحضرية الفقيرة من جهة وحياة الرفاهية في النوادي وملاعب الغولف وحلبات سباق كلكوتا الوطنية من جهة أخرى بشكل عصيّ على الفهم. في كولكاتا، تجد  المناطق المتأثرة بالصوفية التقليدية وتلك الحداثية جنباً إلى جنب مع البنى ذات الطابع الاستعماريوغيرها من المناطق التي سرعان ما تنتشر بها مراكز التسوق الضخمة وناطحات السحاب. هذا عدا عن المطاعم الرائعة التي تقدم أطباقاً محلية وعالمية لا تفوّت.
هذه المدينة التي أنجبت شخصيات كبرى كـ رابيندراناث تاغور وراماكريشنا ونيتاجي سوبهاش وتشاندرا بوس وساتياجيت راي وغيرهمقادرة على أن تمنحك تجربة لا تُنسى على أرضها بفضل سحرها.

كيمون أتشهو! (التحيّة بالبنغالية)

ما أن تذكر اسم كولكاتا حتى يتبادر إلى الذهن صور العربات التي يجرها الناس، قاطعين بها الطرقات المتعرجة والشوارع المكتظة بالناس والباعة الذين ينادون من يشتري بضاع...
أفضل الفنادق في الهند
دليل المسافر للمدن المجاورة دليل المسافر إلى أفضل الوجهات السياحية في العالم
Trustpilot