السياحة في روما

كانت روما في السابق عاصمة للإمبراطورية الرومانية التي سيطرت على مساحات شاسعة من أوروبا ومنطقة البحر المتوسط. وحتى بعد انهيار الإمبراطورية استمرت روما كمدينة مركزية، فهي عاصمة الجمهورية الإيطالية ومقر دولة الفاتيكان. وتعد بذلك المدينة الوحيدة في العالم التي تحتضن دولة أجنبية. وتعتبر روما كذلك المدينة التي تتوفر على أعلى نسبة تجمع للآثار التاريخية والمعمارية بالعالم.
ومن أشهر وأكبر المعالم السياحية في روما وإيطاليا كلها هو الكولوسيوم الذي بني سنة 80 ميلادية، يليه النصب التذكاري للملك فيتوريو إيمانويل الثاني والذي بُني على شرفة بعد توحيد إيطاليا وتتويج روما عاصمة لها. كما يُعتبر الميدان الروماني مركز جذب كبير للسياح، وهو المركز الإداري والقضائي القديم، حيث كانت تلقى في أرجائه الخطابات العامة. وإلى جانب هذه المواقع، نجد قلعة سانت أنجلو التي بُنيت عام 130ميلادية وقد اتخذت ضريحًا للإمبراطور أدريانو وتعد من أكبر أضرحة العالم.
وتتمتع روما بمناخ متوسطي، حيث يكون معتدلا في فصلي الربيع والخريف، أما الصيف فيكون حارًا وقد تصل درجات الحرارة في شهر أغسطس خلال النهار إلى 30 درجة مئوية. كما يكون الشتاء باردًا ويمكن أن تتساقط الثلوج في كل من ديسمبر ويناير وفبراير ومارس. 
كانت روما في السابق عاصمة للإمبراطورية الرومانية التي سيطرت على مساحات شاسعة من أوروبا ومنطقة البحر المتوسط. وحتى بعد انهيار الإمبراطورية استمرت روما كمدينة مركزية، فهي عاصمة الجمهورية الإيطالية ومقر ...
أفضل الفنادق في إيطاليا
دليل المسافر للمدن المجاورة دليل المسافر إلى أفضل الوجهات السياحية في العالم
Trustpilot